جائحة كورونا والعالم الافتراضي

جائحة كورونا والعالم الافتراضي

جائحة كورونا والعالم الافتراضي

عقدت مؤسسة طابة يوم الخميس ١٤ رمضان الموافق 7 مايو 2020 حلقة نقاشية اونلاين حول “جائحة كورونا والعالم الافتراضي”، وذلك بحضور مجموعة من الباحثين والخبراء، ومنهم، د. أحمد موسى بدوي، استاذ علم الاجتماع، ود. طارق ابو هشيمة، مدير مؤشر الفتوى العالمي، ود. حنان أبو سكين، الخبير بالمركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية، وأحمد فوزي سالم، مسؤول الإسلام السياسي بموقع وجريدة فيتو، بالإضافة إلى مشاركة عدد من شباب الجامعات المختلفة، وأدار النقاش د. أيمن عبد الوهاب، نائب مدير مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية.

وقد استهدفت الحلقة مناقشة العلاقة الارتباطية بين ما فرضته جائحة كورونا والاتجاه نحو مزيد من التفاعل الافتراضي، وهو ما انعكس بشكل واضح على مجمل مناحي الحياة. وتم التطرق إلى بحث ابعاد تلك العلاقة على المجتمع المصري والعربي من النواحي الإيجابية والسلبية، وما فرضته من تحديات وفرص. وتناول النقاش بحث انعكاسات التفاعل عن بعد في مجالات العمل والتعليم على الإطار التقليدي للعملية التعليمية وكذا منظومة العمل الحكومي والخاص، وبيان الفرص والتحديات التي تكمن في اعتماد هذه الآليات ضمن الأطر التقليدية لتيسيير الحياة العلمية والعملية، فيما بعد جائحة كورونا.

أيضًا تم تركيز التناول حول ملامح تفاعل الخطاب الديني مع الجائحة عبر منصات التواصل الاجتماعي، بالإضافة إلى بحث علاقة التأثير المتبادل بين جائحة كورونا والتفاعل الاجتماعي من منظور الأسرة المصرية والعربية، وكذا بحث التحولات السلوكية لدى المراهقين تأثرًا بمساحة الارتباط المتزايدة بالعالم الافتراضي على ضوء جائحة كورونا. وختامًا، تم التأكيد على أهمية الاستفادة من الأزمة الحالية وبحث الفرص التي يهيأها الظرف الراهن، ومن ثم، الخروج بدروس مستفادة يمكن الاستفادة منها في مرحلة ما بعد الجائحة.