الصالون الخامسة والعشرون الفن المرئى .. رسالة وصناعة

الفن المرئى .. رسالة وصناعة

تناولت الجلسة الخامسة والعشرون من صالون طابة الثقافي قضية ” الفن المرئى .. رسالة وصناعة” من زاوية قدرة الفن المرئى على الموازنة بين رقى الرسالة ومتطلبات نجاح الصناعة في إطار رؤية من الابداع والترجمة للواقع المجتمعى، وقد شارك في الصالون مجموعة من المتخصصين القائمين على عملية الصناعة الفن وصياغة رسالته الإبداعية، فضلا عن مهتمين وباحثين في مجالات الاجتماع والاجتماع السياسى وفئات من الشباب.

وقد عكست المناقشات عددا من الاتجاهات في زوايا الرؤية والتناول لقضية الابداع والحرية ، وحدود الارتباط بالواقع المجتمعى وثقافته وعاداته وتقاليدية ، وعلاقة الاتجاهات الحديثة في صناعة المحتوى وصياغة الرسالة وتأثيراتها المجتمعية، وطبيعة الفروق بين كل شكل من اشكال الفن وطبيعة جمهوره.

والملاحظة الرئيسية التي عكستها المناقشات أن التوافق على الموازنة بين رسالة الفن وصناعته لا يحل دون إعطاء الأولوية للرسالة والابداع على حساب التكلفة ومتطلباتها. وهو ما تجلى بوضوح في المحاور الأربعة التي دارت حولها المناقشات، وهى :

مفهوم النجاح ومعايير قياسه

 صياغة الرسالة الهادفة

تطوير الادوات ووسائل الصناعة

التأثير المتبادل للواقع المجتمعى وللفن المرئى